10 طرق لحماية طفلك من الإنفلونزا و البرد في الشتاء

في موسم الإنفلونزا عليك القيام بكل ما في طاقتك لحماية طفلك من الانفلونزا والبرد وتجنب الإصابة بالعدوى ممن حولهم قدر الإمكان سواء في المدرسة أوالمنزل. هناك حوالي 20 مليون حالة إصابة بالإنفلونزا سنويا, 80% منها حدثت بين شهر نوفمبر و شهر أبريل. من المهم تنفيذ بعض الاستراتيجيات التي من شأنها تعزيز أجهزة المناعة لدى طفلك. يعتقد الأطباء أن الأمعاء الصحية هي المفتاح لنظام مناعة سليم. يمكن للجهاز المناعي أن يعمل كنظام دفاع للطفل ضد الفيروسات والإلتهابات والأمراض.

أظهرت بعض الأبحاث أن الأطفال قد يستفيدون من التعرض للجراثيم التي بدورها توفر حماية أكبر لهم من المرض أو الحساسية أو غيرها من أمراض المناعة الذاتية. كما أن التغذية المناسبة مثل الفواكه والخضروات والأطعمة الغنية بالبروبيوتيك مثل اليوغورت مهمة جدا خلال موسم الإنفلونزا وينصح أيضا بشرب الماء كثيرا.

نصائح لحماية طفلك من الإنفلونزا و البرد

البروبيوتيك

تناول مواد غذائية غنية بالبروبيوتيك يوميا مع الفواكه والخضار.

عدم المشاركة

ذكري أطفالك بعدم مشاركة طعامه مع أصدقائهم في المدرسة.

زيت جوز الهند

ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند قبل النوم لقتل البكتيريا.

الإستحمام

الإستحمام مرتين في اليوم يساعد على تنظيف الأنف, تخفيف الإحتقان وإلتهاب الحلق.

التدخين السلبي

تعرض الأطفال للتدخين السلبي يجعلهم أكثر عرضة لعدوى الإنفلونزا.

لقاح الإنفلونزا الموسمي

لقاحات الإنفلونزا فعالة بدرجة 90% وفقا لأخر الأرقام من من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منه. إذا كان طفلك دون التاسعة من عمره وهي المرة الأولى التي يصاب فيها بالإنفلونزا، يجب أن يحصل على لقاح ثاني في غضون أربعة أسابيع.

الممارسة الجيدة

علمي أطفالك تغطية فمهم وأنفهم خلال السعال والعطس لأن جراثيم الإنفلونزا يمكن أن تنتشر حتى 6 أقدام. تأكدي من تنظيف أيديهم بعد تخلصهم من المناديل الورقية المستعملة.

السطوح نظيفة

يمكن لفيروسات الإنفلونزا أن تعيش على الأسطح لمدة 8 ساعات, لذا حاولي التخلص من الألعاب, المقابض, العدادات, الهواتف وأجهزة التحكم عن بعد بإستعمال الماء الساخن والصابون.

الابتعاد عن المرضى

طفلك أكثر عرضة للتعرض للانفلونزا في الأماكن المزدحمة. في الغالب لن تستطيعي إبقائه خارج المدرسة ولكن يمكنك تجنب مراكز التسوق وحتى وسائل النقل العامة, هكذا ستقللين من تعرض طفلك للجراثيم والإنفلونزا.

الرطوبة

هناك الكثير من الأدلة العلمية تتبث أن فيروس الانفلونزا يفضل البيئات منخفضة الرطوبة. هذا من بين الأسباب لإنتشاره في فصل الشتاء, عندما يكون مستوى الرطوبة في الهواء منخفص. تشير دراسة جديدة لكلية هارفارد للصحة العامة أن ترطيب المنزل تساعد على قتل الإنفلونزا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.